الاستقلال: يسائل الحكومة إن كانت تملك تصورا لإعادة النظر في اتفاقيات التبادل الحر

0

أكد حزب الاستقلال أن اتفاقيات التبادل الحر الذي عقدها المغرب مع العديد من الدول، تقتضي اليوم العمل على تقييم نتائجها، ومعرفة مدى استفادة المغرب من هذه الاتفاقيات على مستوى الميزان التجاري، وقال النائب البرلماني، عن فريق حزب الوحدة والتعادلية، محمد الحافظ، إنه ومن هذا المنطلق يتسأل إن كان للحكومة تقييم حقيقي عن حصيلة هذه الاتفاقيات، وما إذا كان لها تصور لإعادة النظر في هذه الاتفاقيات.

هذا، وكان جواب كاتبة الدولة في التجارة الخارجية، أن المغرب في إطار اختياراته القائمة على سياسة الانفتاح على الأسواق الخارجية عقد ومنذ 20 سنة العديد من هذه الاتفاقيات المرتبطة بالتبادل الحر مع بعض دول العالم.

النائب عن الفريق الاستقلالي، عقب على جواب كاتبة الدولة في الخارجية، في جلسة الأسئلة الاسبوعية العمومية أمس الاثنين، المخصصة لأسئلة الفرق وأجوبة الحكومة، بتقديم مثال من هذه الاتفاقيات، حيث أشار إلى نموذج التبادل الحر مع تركيا، مؤكدا أن هذه الأخيرة هي المستفيد الأولـ، حيث قال النئب البرلماني، بأن حجم رقم المبادلات “يفوق 25.6 مليار درهم منها 18 درهم ورادات للمغرب و7 مليار صادرات للمغرب”، موضحا في نفس السياق “أن حجم الاستثمارات التركية في المغرب لا يتعدى 1.9% من حجم الاستثمارات الاجنبية، معتبرا أن أرقام تلك الاتفاقية تؤثر سلبا على الميزان التجاري الوطني ينضاف اليه العجز المسجل عند المقاولات المغربية بسبب تلك الاتفاقية والمنافسة الشرسة لدول أخرى في قطاع النسيج والسياحة مما يهددها بالإفلاس وتسريح اليد العاملة”.

اترك رد