المجلس الوطني للصحافة يطلق مشاورات لإعداد ميثاق لأخلاقيات المهنة

0

أعلن المجلس الوطني للصحافة، عن إطلاق مشاورات لإعداد ميثاق لأخلاقيات مهنة الصحافة، موضحا أن الميثاق الذي سيجري اعتماده، “سينشر في الجريدة الرسمية، ليصبح بذلك نصا ملزما لكل الدين يمارسون المهنة“.

وأكد المجلس الوطني للصحافة ،أنه وقبل أن يجري  اعتماد الميثاق الأخلاقي، والحسم النهائي فيه، فإنه “سيوسع التشاور عبر مختلف الوسائل، مع المهنيين، بالإضافة إلى قيامه بمبادرات أخرى، في نفس المسعى، حتى يصدر الميثاق كثمرة لنقاش، يتوخى مشاركة واسعة، من طرف المهنيين وكل الفعاليات المعنية بهذا الموضوع“.

وأضاف البلاغ، الذي توصلت “دابا بريس” بنسخة منه، أنه وبغاية إتاحة المجلس الوطني للصحافة الفرصة، للمساهمة القوية للمهنيين، فإنه “يعلن استعداده لتقبل الاقتراحات، التي تهم وضع ميثاق لأخلاقيات المهنة، عبر البريد الإلكتروني (conseilnationaldepresse@gmail.com) وسيتلقى المجلس الاقتراحات إلى غاية 21 يناير 2019“.

في نفس السياق، أشار البلاغ، أن احترام الأخلاقيات يعتبر “من صميم المسؤولية الاجتماعية للصحافيين، حيث كرست التقاليد المهنية الدولية الراقية هذا المبدأ ووضعت له مواثيق، رغم اختلاف بنودها، إلا أنها تتوافق كلها على أن الصحافة مهنة نبيلة، وأنها تنطلق من أحقية الجمهور في تلقي الأخبار والمعطيات الصحيحة والتعليق الجيد والتحليل الرصين، والصدق والنزاهة في الممارسة المهنية“.
وأوضح المصدر نفسه أن هذه المواثيق، تمنع “كل ما يمكن أَن يسيء لكرامة الناس، بنشر الإشاعات والاتهامات الباطلة ضدهم، أو التشهير والتحامل عليهم، كما تعتبر أن القرصنة والإبتزاز والتضليل أو التحايل على الجمهور، كلها ممارسات مرفوضة ويجب التصدي لها“.

إلى ذلك، قال  المجلس الوطني للصحافة في بلاغه، إنه و إذ “يستحضر هذا التراث الدولي، الذي راكمته التجربة المهنية، عبر منظمات وهيآت ومجالس ووسائل إعلام، فإنه يستحضر كذلك التجارب الوطنية، التي اجتهدت لوضع مواثيق أخلاقية، عملت على تكريس هذه المبادئ واعتبارها مرجعيات أساسية للصحافة المغربية“.

 

اترك رد