بعد استقالة وزير الصحة التونسي.. ما الفرق بين روح مغربية وروح تونسية ؟؟؟

0

تساءلت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة عن الفرق بين الروح المغربية والروح التونسية، على خلفية استقالة وزير الصحة التونسي وفاة 11 رضيعا، يومي الخميس والجمعة الماضيين، في أحد أكبر مستشفيات العاصمة.
وفي المقابل أمرت النيابة التونسية، طبعا، بفتح تحقيق قضائي إثر وفاة 11 رضيعا في يومين، ومن جانبها، نعت وزارة الصحة على صفحتها على فيس بوك الأطفال المتوفين، معلنة فتح تحقيق داخلي للتثبت من توافر الشروط الصحية في قسم التوليد بالمستشفى، في حين تحدث أولياء أمور عن أن سبب الوفيات هو استخدام مصل منتهي الصلاحية. من جهته، أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد مساء السبت أنه قبل استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف على خلفية تلك القضية.
وأشارت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة أن ما وقع في تونس عكس ما و قع في المغرب، بعد وفاة عشرات المواليد الجدد، الموضوع الذي خلق ضجة قوية على المستوى الوطني، تحركت معه المفتشية العامة لوزارة الصحة بفتحها تحقيقا بعين المكان دام لعدة أسابيع، وجهت على إثره تقريرا أسودا إلى مديرية المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، يحمل مجموعة من التوصيات، إلى أنه إلى حدود الساعة لم تتخذ أية إجراءات منصفة للأمهات والآباء، والمواطنين المغاربة بصفة عامة.
وقالت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة، إنه قبل حوالي 9 أشهر، نشرت يومية “أخبار اليوم” تحقيقا حول عشرات الرضع الذين يرحلون عنا بسبب الإهمال، وأخطاء في التشخيص، وغياب أماكن في قسم الإنعاش، التابع لمستشفى السويسي بالرباط. مضيفة أن العمل كان مبنيا على شهادات حية وتقارير طبية سوداء ومراسلات داخلية كلها تخلص إلى نفس النتيجة.

وتابعت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة أنه عن حسن نية، انتظرت كل هذه المدة، أملا في إجراءات من طرف الحكومة لإعادة الاعتبار لأمهات وأباء هؤلاء الرضع وصون كرامتهم التي تهان يوميا في هذا الوطن. وأنه فُتح تحقيق في الموضوع من طرف مفتشية وزارة الصحة. انتهى عمل اللجنة وتمت إحاطة نتائجه بسرية تامة.

في دولة تحترم حياة مواطنيها، تضيف الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة، كان على المسؤولين على هذه الوفيات أن يقدموا استقالتهم لا محالة، وكان من المفروض متابعة هؤلاء المسؤولين أمام القضاء.

وقالت الشبكة أن نتائج هذا التحقيق يبدو، اليوم، ستبقى حبيسة الرفوف كما حدث في تحقيقات كثيرة لم تر نتائجها النور يوما.

وعممت لائحة أسفله تتضمن ما استطعات الحصول عليه من معطيات حول رضع توفوا وهم ينتظرون مكانا شاغرا لإنعاشهم. رحلوا دون أن يحملوا أسماء حتى، ملائكة مجهولي الهوية.

ابن (ف.ل.)، يحمل الرقم 1855، ازداد بتاريخ 01/02/2017 على الساعة 3 و25 دقيقة زوالا، وتوفي بتاريخ 3/02/2017 على الساعة 12 والنصف ظهرا.

ابن (ح.إ.)، يحمل الرقم 8340، ازداد بتاريخ 30/05/2017 على الساعة 7 و10 دقائق صباحا، وتوفي بتاريخ 10/06/2017 على الساعة 4 زوالا.

ابن (ر.ت.)، يحمل الرقم 10395، ازداد بتاريخ 30/05/2017 على الساعة 5 و54 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 02/07/2017 على الساعة 12 ظهرا.

ابن (ح.أ.)، يحمل الرقم 11054، ازداد بتاريخ 10/07/2017 على الساعة 2 و45 دقيقة زوالا، وتوفي بتاريخ 13/07/2017 على الساعة 9 صباحا.

ابن (س.ف.)، يحمل الرقم 11181، ازداد بتاريخ 11/07/2017 على الساعة 3 والنصف زوالا، وتوفي بتاريخ 13/07/2017 على الساعة الواحدة و45 دقيقة زوالا.

ابن (خ.ق.)، يحمل الرقم 12570، ازداد بتاريخ 5/08/2017 على الساعة 7 والنصف صباحا، وتوفي بتاريخ 9/08/2017 قبل منصف الليل بـ20 دقيقة.

ابن (خ.ه.)، يحمل الرقم 12896، ازداد بتاريخ 10/08/2017 على الساعة الواحدة والنصف ليلا، وتوفي بتاريخ 15/08/2017 على الساعة الواحدة 9 ليلا.

ابن (س.ب.)، يحمل الرقم 14721، ازداد بتاريخ 03/09/2017 على الساعة 7 و35 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 5/09/2017 على الساعة 2 زوالا.

ابن (ج.ب.)، يحمل الرقم 17002، ازداد بتاريخ 15/10/2017 على الساعة 9 و48 دقيقة صباحا، وتوفي بتاريخ 20/10/2017 على الساعة 1 ليلا.

ابن (م.ف.)، يحمل الرقم 18984، ازداد بتاريخ 9/11/2017 على الساعة 10 و15 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 11/11/2017 على الساعة 8 مساء.

ابن (خ.ن.)، يحمل الرقم 20126، ازداد بتاريخ 25/11/2017 على الساعة 11 و20 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 27/11/2017 على الساعة 5 صباحا.

ابن (ج.س.)، يحمل الرقم 19665، ازداد بتاريخ 18/11/2017 على الساعة (غير متوفرة)، وتوفي بتاريخ 23/11/2017 على الساعة 4 صباحا.

ابن (ف.ش.)، يحمل الرقم 19227، ازداد بتاريخ 27/11/2017 على الساعة 5 و40 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 29/11/2017 على الساعة 6 و10 دقائق مساء.

ابن (ع.ل.)، يحمل الرقم 20846، ازداد بتاريخ 9/12/2017 على الساعة 7 و20 دقيقة مساء، وتوفي بتاريخ 16/12/2017 بعد منتصف الليل بنصف ساعة.

ابن (ت.ل.)، يحمل الرقم 21170، ازداد بتاريخ 13/12/2017 على الساعة 12 والنصف زوالا، وتوفي بتاريخ 20/12/2017 على الساعة 6 مساء.

ابن (ح.ل.)، يحمل الرقم 21824، ازداد بتاريخ 23/12/2017 على الساعة 1 و55 دقيقة زوالا، وتوفي بتاريخ 25/12/2017 على الساعة 12 والنصف ظهرا.

ابن (ر.ش.)، يحمل الرقم 22127، ازداد بتاريخ 28/12/2017 على الساعة (غير متوفرة)، وتوفي بتاريخ 30/12/2017 بعد منصف الليل بنصف ساعة.

اترك رد