بلافريح ل”دابا بريس” استقالتي من المكتب السياسي لPSU قديمة وحضوري في أنشطة الحزب قائمة

0

قال عمر بلافريج النائب البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، إن استقالته من المكتب السياسي قديمة وتعود لشهور، وأن تسريبها اليوم وكأنها حدثت حديثا يثير التساؤل، مؤكدا أنه حاضر في أنشطة الحزب الاشتراكي الموحد، وأن استقالته شأن داخلي.

وأضاف بلافريج، في تصريح ل”دابا بريس”، أنه حاضر في العديد من أنشطة الحزب، أخرها لقاءا تواصليا بالدشيرة، واليوم الأربعاء 15 ماي،سيتجه لمكناس، لحضور نشاط حزبي، مؤكدا أنه تابع أشغال المجلس الوطني الأخير ببوزنيقة، وهو متمسك وحريص ومقدر لعضويته في القيادة التشريعية للحزب.

وكشف بلافريج في التصريح نفسه، للجريدة، أن تفكيره الأساسي وانشغاله الحقيقي، متجه للتتفكير في كيفية الخروج من  استمرار  ضعف التعبئة والإقناع لدفع الشباب للاقتناع بأهمية مشاركته السياسية، وللأهمية القصوى  في التسجيل في اللوائح الانتخابية، ولأهمية أن تنخرط فيدرالية اليسار الديمقراطي في هذا الورش الحاسم والحيوي في بلادنا.

اترك رد