جمهور ريال بيتيس يدخل الفرحة لقلوب الأطفال المحتاجين

0

شهدت الدورة 17من الليغا الإسباني أمس الاحد مباراة رياضية استثنائية بكل المقاييس، فاللقاء الذي جمع كل من ريال بيتيس وضيفه إيبار، حضره ما يزيد عن 50 الف متفرج ليجعلوا من المباراة أكثر من رياضية، بعد أن أمطروا أرضية ملعب بينيتو فيامارينا بآلاف الألعاب للأطفال.
المبادرة الإنسانية كانت بدعوة من فريق ريال بيتيس لجمهور من أجل ادخال الفرحة على قلوب الاطفال المحتاجين، وهي الدعوة التي لباها  جمهور غفير وتفاعل مع هذه الإلتفاتة المتميزة ورمى بآلاف العاب من مختلف الأحجام والأنواع والألوان فغطت أرضية الملعب في جو امتزجت في مشاعر الحب والفرجة الرياضية، حتى لا يفوتوا فرصة الاحتفال باعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية 2019 على أطفال قد يمنعهم الفقر والحاجة من الاستمتاع بلعب وشهب أعياد الميلاد.
دعوة إنسانية من فريق ريال بيتيس في حفل رياضي بهيج لها اكثر من دلالة ومعنى،فكان الجمهور الغفير في الموعد فتعالت الاصوات وامتزجت بالتصفيقات ووعواطف المحبة والإخاء فكان عرسا كرويا حقيقيا ودرسا بليغا في قيم التضامن وادخال الفرحة الى بيوت المحتاجين وباتت أغني روح زورهم ببيتهم ،بيتهم فقير ما عندو شي.. .يرددها كل واحد من الجمهور .

تحرير: محمد فايح

اترك رد