علماء يابانيون يستخدمون الخلايا الجذعية المحفزة لعلاج القرنية

0

حصل فريق علمي بجامعة “أوساكا” اليابانية على الموافقة لإجراء عملية للمرضى الذين يعانون من قرنية تالفة من خلال زرع الخلايا المصنوعة من الخلايا الجذعية المحفزة المستحثة (iPS ) من أشخاص آخرين.
وذكرت صحيفة (جابان تايمز) اليابانية أن الفريق سيبدأ في تنفيذ أول جراحة لزرع الخلايا في مايو أو يونيو القادم، ومن المقرر أن يشارك في الدراسة أربعة مرضى في عمر 20 عاما أو أكثر يعانون من أعراض خطيرة من مرض يسمى نقص الخلايا الجذعية الظهارية بالقرنية وهو عبارة عن نسيج طلائي يغطي الجزء الأمامي من قرنية العين.

ويعتزم فريق الجامعة إنشاء الخلايا الجذعية الظهارية بالقرنية من الخلايا الجذعية المحفزة في مخزونها في مركز جامعة كيوتو لبحوث وتطبيقات الخلايا الجذعية.

وأوضحت الصحيفة أن خيار العلاج الحالي للمرضى الذين يعانون من القرنية المتضررة هو الحصول على عملية زرع من متبرع ، ولكن العقبات التي تعترض هذا العلاج تشمل رفض العضو المزروع وعدم وجود مانحين.
جدير بالذكر أن القرنية هي الجزء الشفاف من الطبقة الليفية الخارجية لمقلة العين وإذا ما فقدت الخلايا الجذعية في القرنية بسبب الإصابة أو المرض فتضيع شفافية القرنية مما يؤدي إلى انخفاض في وضوح الرؤية والعمى المحتمل

اترك رد