الرئيسية / أخبار عاجلة / حوار مع الباحث محمد شارف دور.. مكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة

حوار مع الباحث محمد شارف دور.. مكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة

كيف تنظرون للتكريم الذي جرى على هامش عرضك لكتاب: دور، مكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة؟

في البداية اتقدم لكم بالشكر والتقدير للتغطية الإعلامية التي واكبت عرض كتاب دور، “مكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة”، كما أحي قراء هذا المنبر الإعلامي “دابا بريس”.

بخصوص التكريم تفاجأت صراحة لما أعده طلبتي في سلك الدكتوراه، في الوقت الذين كان مسير الجلسة يتحدث عن تكريم متخصص في الهجرة كنت اظن أنه تكريم لأحد الباحثين المشاركين في اللقاء العلمي، إلى حين عرض شريط فيديو و خريطة حول دول العالم التي زرتها كمحاضر ومشارك في ندوات ولقاءات علمية، بكل صراحة اعتبر هاته الإلتفاتة بقدر ماهي تكريم لنا بقدر ماهي تكريم للبحث العلمي، وللمهاجرين المغاربة عبر العالم، كما لا يفوتني أن افتخر بطلبتي اللذين كانوا ولا يزالون يصرون على الإعتراف بالجميل تجاه من يقدم الإضافة لمجال البحث، وفق تخصص الهجرة والتنمية المستدامة.


تكريم الاستاذ محمد شارف سوس ماسة على هامش عرضه لكتاب: دور، مكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة بأكادير.

هل يمكن أن تعطي لقراء “دابا بريس”. المحاور الكبرى للكتاب؟

الخريطة الميدانية للباحث محمد شارف

تمثلت الإشكالات الكبرى التي عالجتها عبر مقدمة عامة مؤطرة بتحديد الأهداف والأسئلة الموجهة، في حين هناك ستة فصول مجزءة لأربعة محاور تناولنا فيها بتدقيق دور ومكانة مغاربة العالم في جهة سوس ماسة كتالي:

1. الفصل الأول: الإعتبارات المختلفة حول مفهوم الهجرة والتنمية ( التنمية ، الهجرة، المجال، مقاربات مفهوم التنمية، الفعل التنموي، الهجرة كمدخل للتنمية …..)

2. الفصل الثاني: الهجرات بجهة سوس ماسة: الأزمنة والأمكنة ( الهجرات الدولية بسوس ماسة، ابعاد الهجرة المغربية، الهجرة بالمغرب منذ الإستقلال إلى اليوم….)

3. الفصل الثالث: الهجرات المغربية والتنمية، أو عندما يهتم المهاجرون بالتنمية ( مساهمة التحويلات المالية للمغاربة المقيمين بالخارج في الاقتصاد الوطني، الآثار السوسيو اقتصادية والمجالية للتحويلات المالية، الهجرة والتحولات العمرانية، خلفيات ومسارات المهاجرين المستثمرين، المهاجر المقاول)

4. الفصل الرابع: تناولنا فيه جمعيات المهاجرين بين المؤهلات والواقع (تطور المجتمع المدني، مكانة الفرد داخل المجموعة؛ الحركة الجمعوية بجهة سوس ماسة، دوار أولاد ميمون كتجربة نموذجية)

5. الفصل الخامس: جمعيات المهاجرين وتنمية المجالات الترابية الأصلية (جمعيات المهاجرين والتنمية، تجربة جمعية الهجرة والتنمية؛ الهجرة والتنمية على مستوى جماعة ترابية، حالة جماعة أربعاء الساحل؛ جمعيات المغاربة المقيمين بالخارج التأسيس والتدبير تمثلات الفاعلين المحليين لجمعيات المغاربة المقيمين بالخارج)

الفصل السادس: الهجرة والتنمية والعلاقة بالمجال الترابي بسوس ماسة بين القول والفعل (الجماعات الترابية: الصلاحيات والأدوار؛ دور للمؤسسات الجهوية في الهجرة والتنمية؛ موقع المغاربة المقيمين بالخارج في سياسات الجماعات الترابية، حالة تزنيت وتارودانت)

وخاتمة وقفنا فيها على خلاصات متداخلة حول الهجرة – المهاجر والتنمية مما يحيلنا على ضرورة الربط بين هاته المفاهيم وتطويرها داخل كل مسارات إعداد السياسات العمومية، وإدماج المهاجر باعتباره فاعلا في التنمية.

باعتباركم إلى جانب اختصاصكم في مجال الجغرافيا والتعمير وكذلك تنقل السكان والتهيئة الحضرية انتم خبير في الهجرة، كيف تنظرون لاستقبال المغرب المؤتمر الدولي للهجرة الذي سيجري فيه اعتماد الميثاق العالمي للهجرة بشكل رسمي؟

اختيار المغرب من طرف الجمعية العامة للأمم المتحدة، لاستضافة المؤتمر الدولي للهجرة لسنة 2018، ليس من فراغ ولكن امرا اعتباطيا، وإنما هو تأكيد على نجاح المؤتمرات الدولية التي تنظم بالمغرب، أحيلكم على تاريخ 27 – 30 نونبر 2014 بمدينة مراكش تم تنظيم الدورة الثانية للمنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمشاركة 5000 مشارك من 94 بلدا، ايضا مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب21) سنة 2016 . يضاف إلى هذا تثمين الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالهجرة الدولية السيدة لويز آربر للجهود المبذولة من طرف المغرب لإنجاح هذا المؤتمر الرفيع المستوى، والذي سيشهد مشاركة العديد من رؤساء الدول والحكومات، بغية اعتماد الميثاق العالمي من أجل هجرة آمنة، منظمة و منتظمة.

شاهد أيضاً

سلطات فرنسا تستنجد “السترات الصفراء” بعدم الاحتجاج غدا السبت

Share this on WhatsApp ناشدت الحكومة الفرنسية حركة “السترات الصفراء” بعدم التظاهر غدا السبت، في …