كورونا تضرب بقوة مقر عمالة آنفا بالدار البيضاء وتخوفات من تحولها إلى بؤرة لتفشي الفيروس

0

أفادت مصادر متطابقة أن الاختبارات التي أجريت على مجموعة من الأطر والمسؤولين بعمالة مقاطعات الدار البيضاء آنفا، أثبتت إصابة ستة منهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، فيما يخضع أفراد عائلاتهم للحجر الصحي، للتأكد من حالتهم الصحية، خاصة وأن المصابين بالفيروس من أطر العمالة لم تكن تظهر عليهم أية أعراض للمرض، وأن خضوعهم للاختبارات جاءت بتعليمات من عامل عمالة مقاطعات آنفا شخصيا بعد مشاركتهم في إحدى الأنشطة.

وأشار المصدر إلى أن الاختبارات التي خضع لها مسؤولون بالعمالة جاءت كخطوة وقائية من جهة، ولمعرفة الوضع الصحي للمعنيين من جهة أخرى، حيت أكدت إصابة مسؤولين بارزين ورؤساء أقسام، مما فرض إخضاع رجال السلطة بالعمالة ومجموعة من المسؤولين للاختبارات مرة ثانية، لمعرفة إن كانت العدوى قد طالت أشخاصا آخرين.

وعلمت جريدة “دابا بريس.كوم” الإلكترونية أنه جرى نقل 4 من المصابين إلى مستشفى الشيخ خليفة الخاص بالحي الحسني.

وأوضح مصدر مطلع أن مجموعة من الأطر الإدارية الأخرى في انتظار نتائج التحاليل بخصوص وضعهم الصحي، والمقرر الإعلان عنها اليوم الأحد.

وكشف المصدر ذاته أن خمسة موظفين كبار، من ضمنهم مسؤول كبير بالعمالة، نقل إلى عيادة خاصة بالدار البيضاء لتلقي العلاج، فيما نقل 4 أطر إدارية آخرين، بما فيهم رئيس مصلحة حساسة بالعمالة، إلى مستشفى خليفة.

ومن المرتقب أن يخضع كل المخالطين للأطر الإدارية والموظفين الذين اكتشف إصابتهم بفيروس كورونا للحجر الصحي في منازلهم، في انتظار التأكد من سلامتهم الصحية، لتفادي انتشار الوباء، سواء في مقرات العمل أو في الوسط العائلي.

وأكد المصدر أن هناك تخوف من ظهور بؤرة أو بؤر جديدة بجهة الدار البيضاء – سطات، التي سجلت من الرابعة عصرا، أمس السبت، إلى حدود الساعة الرابعة من عصر اليوم الأحد 26 أبريل، 27 حالة جديدة، لترتفع الحصيلة الإجمالية على مستوى الجهة إلى ألف و68 حالة إصابة، فيما سجلت على المستوى الوطني ما مجموعه 168 حالة، في التوقيت ذاته، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 4 آلاف و65 حالة إصابة.

Leave A Reply