مسؤول روسي: واشنطن بعقوباتها الجديدة على موسكو تهز الاستقرار العالمي

0

قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم الجمعة، إن واشنطن، بعقوباتها الجديدة على روسيا، تهز الاستقرار العالمي عن طريق تصعيد التوتر في العلاقات الروسية الأمريكية، معتبرا أن “اللعب بالنار يمكن أن يصبح خطيرا” .

وأضاف ريابكوف، ردا على العقوبات الأميركية الجديدة ضد روسيا، “ننصح مشغلي آلة العقوبات في واشنطن التعرف على الأقل بشكل سطحي على تاريخنا من أجل التوقف عن العبث، وسيكون من الجيد بالنسبة لهم، أيضا، أن يتذكروا مفهوم الاستقرار العالمي، الذي يهزوه بدون تفكير عبر تصعيد التوتر في العلاقات الروسية الأميركية، وأن اللعب بالنار أمر غبي، يمكن أن يصبح خطيرا”.

وشدد الدبلوماسي الروسي على أن الإجراءات الجديدة ضد روسيا، كما تدل على ذلك سابقتها، “لم تنجح”، مشيرا إلى أنها “تزيد حدة التوتر في العلاقات الروسية الأمريكية وتزعزع الاستقرار العالمي”.

وأدرجت الولايات المتحدة على قائمتها السوداء، أمس الخميس، 33 شخصا ومؤسسة روسية لها صلة بالصناعة العسكرية والأمن.

يشار الى أن العلاقات الروسية- الأميركية ساءت بسبب الأزمة الأوكرانية، وضم روسيا شبه جزيرة القرم في مارس عام 2014. وتعتبر هذه الأزمة في العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة الأميركية هي الأسوأ منذ تفكك الاتحاد السوفياتي وانتهاء الحرب الباردة، قبل أكثر من 20 سنة .

Leave A Reply