الرئسيةحول العالم

بايدن يوقع على أمر تنفيذي يخفف من قرار المحكمة الأمريكية حظر الإجهاض في عدد من ولاياتها

المحكمة العليا الأمريكية قد أصدرت حكما في 24 يونيو الماضي أنهى الحقوق غير المحدودة في الإجهاض على المستوى الفدرالي، وسمح لسلطات كل ولاية بتحديد سياساتها في هذا المجال بنفسها

اقدم الرئيس الأمريكي جو بايدن، على توقيع أمرا تنفيذيا في محاولة للتخفيف من تأثير قرار المحكمة العليا الأمريكية الذي أدى إلى سريان حظر الإجهاض في عدد من الولايات الأمريكية.

ويعتبر هذا الأمر التنفيذي وسيلة لتخفيف العقوبات المحتملة التي قد تواجهها النساء بعد قرار المحكمة العليا.

ويوجه الأمر الوكالات الفدرالية بالعمل على تعليم مزودي الخدمات الطبية والتأمين بشأن معلومات الزبائن التي يجب أن يقدموها للسلطات.

ودعا بايدن كذلك من لجنة التجارة الفدرالية لاتخاذ خطوات لحماية خصوصية الأشخاص الذين يبحثون عن المعلومات بشأن الرعاية الطبية في مجال الإنجاب، وتأسيس فريق عمل لتنسيق الجهود الفدرالية لضمان الحق في عملية الإجهاض.

يشار في هذاالصدد، أن المحكمة العليا الأمريكية قد أصدرت حكما في 24 يونيو الماضي، أنهى الحقوق غير المحدودة في الإجهاض على المستوى الفدرالي، وسمح لسلطات كل ولاية بتحديد سياساتها في هذا المجال بنفسها.

وتجدر الإشارة إلى أن تشريعات بعض الولايات تتضمن الحظر على الإجهاض. وأصبحت تلك التشريعات سارية المفعول تلقائيا بعد إلغاء حق الإجهاض الفدرالي.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى