اقتصادالرئسية

لارام: المطارات المغربية تستقبل خلال 6 أشهر الأولى من 2022 ما مجموعه 7.439.275 مسافرا

المطارات الوطنية سجلت نسبة استرجاع تقدر بـ 64 في المائة بالنسبة للمسافرين و72 في المائة بالنسبة لحركة الطائرات مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2019

استقبلت المطارات المغربية، خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2022، ما مجموعه 7.439.275 مسافرا عبر 70.680 رحلة جوية.

وأبرز المكتب الوطني للمطارات، اليوم الثلاثاء، في بلاغ صادر عنه، أن المطارات الوطنية سجلت نسبة استرجاع تقدر بـ 64 في المائة بالنسبة للمسافرين، و72 في المائة بالنسبة لحركة الطائرات مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2019، وذلك رغم الإستئناف المتأخر لحركة النقل الجوي للمسافرين والذي لم يتم إلا ابتداء من 7 فبراير 2022.

وسجل مطار محمد الخامس، المنشأة المطارية الأولى بالمملكة، إلى غاية متم شهر يونيو من السنة الجارية ما قدره 2.756.685 مسافرا، عبر 27.258 رحلة جوية، وهو ما يمثل 59 في المائة كمعدل استرداد مقارنة بحركة النقل الجوي للمسافرين المسجلة خلال نفس الفترة من سنة 2019.

يليه مطار مراكش المنارة الذي سجل 1.764.080 مسافرا بنسبة استرداد بلغت 56 في المائة، متبوعا بمطار أكادير المسيرة الذي سجل حركة جوية تراكمية إلى غاية متم شهر يونيو 2022 قدرها 613.917 مسافرا، بمعدل استرداد بلغ 63 في المائة.

وأفاد المكتب الوطني للمطارات أن مطارات تطوان وكلميم ووجدة سجلت المعدلات الأولى لاسترجاع حركة النقل الجوي، وهي 444 في المائة، و126 في المائة، و104 في المائة على التوالي.

وأشار المكتب إلى أن الحركة الجوية الشهرية للمسافرين نحت نفس الاتجاه التصاعدي، الذي لوحظ منذ استئناف حركة النقل الجوي الدولي للمسافرين، وذلك بفضل حلول فترة العطلات وانطلاق عملية مرحبا. وهكذا، سجل شهر مارس معدل استرداد بلغ 70 في المائة، في حين سجل شهري ماي ويونيو معدلات استرداد بلغت 109 في المائة، و89 في المائة على التوالي.

وبلغت حركة الطائرات المسجلة خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2022 بمطارات المملكة 70.680 حركة، مقابل 98.793 حركة المسجلة خلال نفس الفترة من سنة 2019، أي ما يمثل 72 في المائة كمعدل استرجاع، استحوذ مطار محمد الخامس على 39 في المائة منها، ومطار مراكش المنارة على 20 في المائة، ومطار طنجة ابن بطوطة على 9 في المائة.

من جهته، سجل نشاط الشحن الجوي نسبة استرجاع تقدر بـ 75 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019، حيث تم تسجيل 36.296 طن مقابل 48.696 طن المسجلة خلال نفس الفترة من سنة 2019.

وأشار البلاغ إلى أنه باستثناء حركة النقل الجوي مع أمريكا الشمالية، سجلت حركة النقل الجوي مع كافة المناطق الجغرافية نسب استرجاع هامة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019.

وهكذا سجلت أوربا التي تمثل 83 في المائة من حركة النقل الجوي الدولي، نسبة استرجاع تقدر بـ 67 في المائة، مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى