الرئسيةرياضة

لهذه الأسباب لجنة الاحتراف بالاتحاد السعودي تفرض عقوبة صارمة على اللاعب المغربي عبدالرزاق حمدالله

أعلنت لجنة الاحتراف بالاتحاد السعودي لكرة القدم مساء أمس الثلاثاء، فرض عقوبة صارمة على نادي الاتحاد ولاعبه المغربي عبد الرزاق حمد الله، على خلفية شكوى نادي النصر.

وكان نادي النصر برئاسة مسلي آل معمر، قد رفع قضية على نادي الاتحاد ومهاجمه المغربي عبد الرزاق حمد لله، تتعلق بعدم مشروعية تفاوض اللاعب المغربي مع الاتحاد، فيما عرف بـ”قضية التسجيلات”.

وقررت لجنة الاحتراف إيقاف عبدالرزاق حمد الله لمدة 4 أشهر اعتبارا من تاريخ صدور القرار (2 غشت)، وفرض غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال.

كما قررت إيقاف حامد البلوي المدير التنفيذي لكرة القدم بنادي الاتحاد لمدة 6 أشهر اعتبارا من تاريخ صدور القرار (2 غشت)، وفرض غرامة مالية قدرها 300 ألف ريال.

أما مشعل السعيد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، فقد تقرر إيقافه لمدة 3 أشهر اعتبارا من تاريخ صدور القرار.

كما قررت لجنة الاحتراف حرمان نادي الاتحاد من تسجيل لاعبين جدد لفترة تسجيل واحدة اعتبارا من فترة التسجيل التالية، وفرض غرامة مالية قدرها 500 ألف ريال.

وأوضحت اللجنة أن القرارات الصادرة بحق نادي الاتحاد في الثاني من غشت 2022 قابلة للاستئناف أمام مركز التحكيم الرياضي السعودي.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى