رياضة

اياب عصبة أبطال افريقيا (الترجي/الوداد): أصداء من الملعب الاولمبي برادس

اصداء من ملعب رادس قبل ضربة بداية مباراة اياب الدور النهائي لكاس عصبة ابطال افريقيا لكرة القدم بين الترجي الرياضي التونسي ونادي الوداد البيضاوي:

* توقفت المباراة التي جمعت اليوم الجمعة بملعب رادس بالعاصمة التونسية بين فريقي الترجي التونسي والوداد البيضاوي، برسم إياب نهاية مسابقة عصبة أبطال إفريقيا في كرة القدم، إثر جدل حول تقنية التحكيم بالفيديو ال(فار).

* طالب فريق الوداد البيضاوي باللجوء إلى تقنية التحكيم بالفيديو (الفار) بعد تسجيل وليد الكرتي هدف التعادل في الدقيقة 59 ورفضه الحكم الغامبي بكاري جاساما بدعوى تسلل. وهو ما رفضه أيضا الحكم الغامبي.

* تقنية الفار كانت معطلة. وكان فريق الترجي التونسي متقدما بهدف اللاعب يوسف بلايلي في الدقيقة 41.

* شهدت منطقة دخول الصحافيين الخاصة بملعب رادس فوضى تنظيمية، بحكم الحواجز العديدة التي تم وضعها قبل الوصول لبوابة الدخول فضلا عن عمليات التفتيش و التثبت في بطاقات الاعتماد .

* لم تكن ظروف العمل بمنصة الصحافيين بملعب رادس يسيرة حيث لم يتوفر اي كرسي شاغر وهو ما اضطر الاعلاميين الى المكوث في المدارج الجانبية وهي عباراة على ممشى بين الطاولات علما وان عدد الدخلاء الذين احتلوا مقاعد الصحافيين لم يكن قليلا.

* شهد الطريق الرئيسي المؤدي الى ملعب رادس اختناقا مروريا كبيرا جدا مما اضطر عدد كبير من المحبين للنزول من سياراتهم والترجل نحو الملعب.

* اختار عدد هام من جماهير افريقين التردي والوداد، تناول وجبة الافطار الرمضانية في الملعب من اجل تفادي الاكتظاظ والحضور في وقت مبكر.

* خصصت المدرجات العلوية المتواجدة على يسار المنصة الشرفية لملعب رادس لجماهير الوداد التي وجدت صعوبة في تنقلها الى الملعب عبر حافلات خاصة حيث ظل جمهور الحمراء مرابضا بالفنادق خاصة بسوسة، وبمطار قرطاج، ممنوع من التنقل من الساعة الثامنة إلى حدود الواحدة ظهرا.

* يواكب 45 صحافيا مغربيا مباراة اياب نهائي كاس عصبة ابطال افريقيا ويمثلون مختلف وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة واختار عدد كبير منهم متابعة المباراة مع جماهير الوداد، في ظل الحصار المضروب على منصة الصحافة، وغياب شروط العمل.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى