سياسة

نقيب هيئة البيضاء يرفض “تجاوزات” محامين ويستدعي الدفاع في قضية بوعشرين

استدعى حسن بيرواين، نقيب هيئة المحامين بالدار البيضاء، جميع المحامين المنتمين للهيئة، الذين ينوبون أو يؤازورن بعض الأطراف في ملف الصحافي، توفيق بوعشرين، الذي يتابع في حالة اعتقال، بتهم خطيرة، من ضمنها التحرش الجنسي، والاغتصاب، والاتجار بالبشر، على خلفية ممارسته الجنس مع صحافيات ومستخدمات في شركته التي تنشر يومية أخبار اليوم، واليوم 24، إضافة إلى موقع سلطانة.
وأفاد بلاغ لهيئة المحامين بالدار البيضاء، ليلة أمس السبت، أن الدعوة، جاءت بناء على مداولات وقرار مجلس الهيئة المنعقد يوم 31 ماي، وعلى البيان الصادر تبعا لذلك، بخصوص “التجاووزات والتصرفات غير المقبولة التي صدرت عن بعض المحامين في ملف توفيق بوعشرين”.
وقال حسن بيرواين، في البلاغ ذاته، إنه “بناء على ما لاحظناه من استمرار السلوكات، ونظرا لكون هذا الوضع أصبح غير مقبول، ويؤثر سلبا على المهنة وعلى السير العادي للعدالة، فإن النقيب يخبر الجميع أنه استدعى جميع المحامين المنتمين لهيئة الدار البيضاء، الذين يؤازرون أو ينوبون عن الأطراف في هذا الملف، وذلك قصد وضع النقط على الحروف، ووضح حد لهذه التجاوزات”.
وكان النقيب، حسن بيرواين، قد تـأسف مما أسماه “تصريحات مخلة يندى لها الجبين وتقشعر لها الأبدان صادرة عن محامين، منهم الحاملين لألقاب مهنية مشرفة، كان من المفروض أن يكونوا قدوة للآخرين، لكن حدث العكس عندما أججوا مسار ملف المتهم بوعشرين بهذه التصريحات”.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى