AMDH قلقة من الإضراب المفتوح عن الطعام الذي يخوضه ربيع الابلق

0

قال عزيز غالي، رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، إن الجمعية “تتابع ببالغ القلق والانشغال، الإضراب المفتوح عن الطعام، الذي يخوضه المعتقل السياسي ربيع الابلق، المتواجد بسجن طنجة 2، منذ 6 شتنبر 2019، والذي بلغ يومه الثالث والأربعون احتجاجا على اعتقاله التعسفي، وعلى أوضاعه المزرية بالسجن وللمطالبة بالإفراج عنه”.

ونظرا للوضع الصحي للمعتقل، الذي خاض منذ اعتقاله أكثر من 280 يوما من الإضراب عن الطعام، يضيف عزيز غالي، “امتنع الأبلق، في البعض منها عن تناول الماء والسكر، تكون حالة ربيع الأبلق قد دخلت منطقة الخطر، نظرا للمضاعفات الصحية التي تسببت فيها الإضرابات المتكررة من إرهاق وضعف شديد، وانخفاض في ضغط الدم والسكر، واضطرابات في دقات القلب ونقص في الوزن”.

وأشار عزيز غالي أن المكتب المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، “يرى من واجبه أن ينبه إلى المخاطر المحدقة بوضعية المعتقل السياسي ربيع الابلق، مما يخشى معه المس بحقه في الحياة وفي سلامته البدنية،

ودعا غالي المسؤولين، كل من موقعه وصفته واختصاصه، إلى “التدخل العاجل لمعالجة هذه الوضعية، درءا لتكرار حدوث مآسي الماضي، واحتراما لأقدس الحقوق وأولاها، ألا وهو الحق في الحياة والسلامة البدنية والأمان الشخصي، المنصوص عليها في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية المصادق عليه من طرف المغرب، وبقوة الفصل 20 من دستور يوليوز 2011، الذي يعتبر “الحق في الحياة هو اول الحقوق لكل انسان. ويحمي القانون هذا الحق “.

اترك رد