كورونا وسؤال لايقينية الواقع والمعرفة

0

العالم يعيش على إيقاع جائحة كورونا كوفيد 19 الذي يسير على خطى أسلافه، ينذر ويذكر ويعاقب ويطرح حلولا مؤقتة. هذا الفيروس فرض مغامرة جديدة ، مغامرة في المجهول، مغامرة غير منتظرة.وكلما قرئنا أكثر على هذا الفيروس وعلى إستراتيجية مواجهته وسياسة الحجر ونتائجها على ألمدى القريب والغموض المصاحب لهذه الإجراءات، يقول ادغار موران، نكون في وضعية عدم اليقين بشكل كبير.هدا اللايقين هو نتيجة لتعقيد هده الكائنات المجهرية والدي يجب ان بواجه بفكر اللايقين والحقيقة المؤقتة والتي لا تعرف الى يقينا واحد ؛ يقين الحركة والنسبية وتجديد الجديد.

كشف المدير الإقليمي لصندوق النقد الدولي في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى جهاد أزعو عن تأثير حالة عدم اليقين في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، واصل فيروس كورونا الانتشار، و فرض الحجر الصحي وقوانين التباعد الاجتماعي على العالم وزاد من حالة عدم اليقين حول العالم. عصر المعرفة الحديثة إذن هو عصرالتركيب )التعقيد( والحقيقة المؤقتة و اللا يقين . وتبقى التحديات الأكثر صعوبة ، قول المفكر الفرنسي ادغار موران هي تغيير طرق تفكيرنا لمواجهة التعقيد المتصاعد ومعرفة المعرفة كسلاح في مواجهة الإخطار الدائمة لعدم الوقوع في الخطأ والوهم اللذين لا يتوقفان عن التشويش على العقل الإنساني. معرفة تسمح بتمثل العلاقات والتفاعلات بين الأجزاء والكل داخل عالم التعقيد.

في تعليمنا ندرِّس اليقين ولا ندرِّس اللايقين والمحتمَل والمفاجئ، يقول المفكر الفرنسي ادغار موران. دراسة اللايقين تؤهل لمواجهة مفاجآت الحياة. ولمواجهة لايقينية الصعيد الفردي طورت البشرية تاريخيا التنجيم والفراسة والسحر والعبادة والدعاء.

مبدأ اللايقين صاغه العالم الألماني هايزنبرج عام 1927 وينص على أنه لا يمكن تحديد خاصيتين مقاستين من خواص جملة كمومية إلا ضمن حدود معينة من الدقة. فهذا المبدأ معناه أن الإنسان ليس قادرا على معرفة كل شيء بدقة 100%. ولا يمكنه قياس كل شيء بدقة 100%..

وقد وصف هايزنبرج تلك النتيجة الباهرة لمبدأ عدم التأكد عندما نفي سريان المقولة: “أنه يمكننا معرفة المستقبل إذا عرفنا الحاضر بدقة” وقال: “إن عدم استطاعتنا معرفة المستقبل لا تنبع من عدم معرفتنا بالحاضر، وإنما بسبب عدم استطاعتنا معرفة الحاضر”.

فيزياء اللايقين بمبادئها الريبيّة والاحصائيّة والاحتماليّة ،هي فيزياء منتجة تكنولوجيا (تكنولوجية الحاسوب ، تقنية النانو التكنولوجيّة وتطوير استخدام الليزر) والآن في وقتنا الحالي يتم الإعداد فى القريب لطرح الهواتف المحمولة والحواسيب المحمولة خفيفة الوزن “flexible”.

الفيزياء الحديثة تقول باللاحتمية indéterminisme، وأصبح التنبؤ على المدى البعيد بعيد المنال ، ويبقى تاريخ الحياة هو تاريخ الشواش والمصادفة واللامؤكَّد والمفاجئ، و ينبغي لنا تدريس اللايقين والمحتمَل لمواجهتهما. إن مغامرة البشرية تسير دائمًا في اتجاه المجهول، وليس لنا سوى المراهنة أو الإستراتيجية، يقول ادغار موران.

عدم اليقين حول فيروس كورونا مرتفعا للغاية، كما أنه أعلى بكثير مقارنة بحالات تفشي الأوبئة السابقة. نحن في حاجة لمعرفة جديدة لرصد حالة عدم اليقين الاجتماعي والاقتصادي والعلمي المتعلقة بالأوبئة وتفشي الأمراض الأخرى وتعميمه .

الدراسات الأممية توضح الآن، أن مستوى عدم يقين كوفيد19 يتجاوز بكثير مستوى عدم يقين أجداده؛ وباء المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة “سارس” في عامي 2002 و2003، وأعلى بكثير مقارنة مع فترة تفشي “إيبولا”.

المعرفة ليست يقينية و ليست منزهة عن الخطأ، فلم يستطع الإنسان يوماً ما الوقوف على قمة مستوى اليقين في المعرفة أمام لايقينية العالم ولايقينية المعرفة ،تحن في حاجة لتربية مركبة لتنقية المعرفة، وإصلاح طرق التفكير، وتعليم الشرط الإنساني، وتعليم الهوية الأرضية، وتعليم الفهم الإنساني يضيف ادغار موران .

Leave A Reply