سياسةكورونا

وزارة الصحة: الوضع الوبائي بات متأزما في جهة الدارالبيضاء والوفيات خلال 45 يوما ارتفعت بزيادة تناهز 50%

قالت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، إن الوضع الوبائي متأزم في جهة الدارالبيضاء سطات، في سياق تسجيل البلاد لأرقام قياسية للوفيات، والإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وأعلن عبد الكريم مزيان بلفقيه، رئيس قسم الأمراض السارية،أن المنحى الوبائي العام عرف زيادة في حالات الإصابات، والوفيات، خلال الأسبوعين الماضيين، وبات المغرب يحتل المركز 32 عالميا، والثاني قاريا، بعدما قارب عدد إصاباته بكورونا 200 ألف حالة.

وأفاد بلفقيه، في التصريح نصف الشهري حول الحالة الوبائية، أنه من خلال مقارنة الحالات الإيجابية المسجلة، خلال 45 يوما الأخيرة، يلاحظ ارتفاع الحالات الإيجابية بزيادة تناهز 50 في المائة، وهو الارتفاع ذاته، الذي شمل حالات الوفيات بالفيروس في البلاد.

المسؤول بوزارة الصحة، أشار إلى تقلص عدد الجهات، التي كانت تسجل أقل من 20 حالة لكل مائة ألف نسمة من جهتين لجهة واحدة وهي جهة فاس مكناس، ومرور ثلاث جهات إضافية من المستوى البرتقالي إلى المستوى الأحمر بمعدل إصابة يفوق خمسين حالة لكل مائة ألف نسمة، وهي جهات الشرق، والرباط – سلا – القنيطرة، وسوس – ماسة، والعيون – الساقية الحمراء، والداخلة – واد الذهب، إضافة إلى الدارالبيضاء – سطات.

وحسب المقارنة ذاتها، فإن معدل الإصابة الأسبوعي انتقل من 51 إلى 64 حالة إيجابية لكل مائة ألف نسمة.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى