ثقافة وفنون

مخرجة كندية من أصل هندي تتعرض للتهديد بالقتل بسبب فيلم وثائقي يتعرض للالهة الهندوسية

تتعرضت المخرجة الكندية من أصل هندي لينا مانيميكالاي لسيل من التهديدات بالقتل من قبل القوميين الهنود، وذلك بعد أن صورت في فيلمها الجديد الشخصية الهندوسية المقدسة “كالي” تدخن سيجارة ويعلو رأسها علم المثلية على ملصق الفيلم.

واتهم سياسيون ومسؤولون هنود المخرجة بالإساءة للمشاعر الدينية للهنود من خلال ملصق الفيلم القصير، والذي عرض ضمن 18 فيلما في مهرجان “تحت الخيمة” (Under The Tent) التابع لجامعة تورنتو في متحف الآغا خان بمدينة تورنتو.

وذكرت مانيميكالاي لشبكة “سي إن إن” (CNN) بأن الفيلم وثائقي يتخيل الآلهة الهندوسية “كالي” وقد تجلت لصانعة أفلام مثلية لتحكي لها عن التنوع في كندا.

وشاركت المفوضية الهندية العليا في أوتاوا بكندا في الحملة فحثت -في بيان لها- سلطات البلاد على “اتخاذ إجراءات” ضد ما وصفته بـ “التصوير غير المحترم”. ثم أعلن متحف الآغا خان -بعد عرض مقتطفات من الفيلم خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي- أن أعمال مانيميكالاي “لم تعد تُعرض”.

وأدلى البرلمانيون في الهند برأيهم أيضا، حيث وصف فينيت جوينكا المتحدث باسم حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم، الصورة بأنها “إهانة لجميع الهنود”. كما أعربت السياسية الكندية المولودة في الهند تشاندرا آريا، عن قلقها، حيث كتبت على تويتر أن رؤية الملصق كانت “مؤلمة”.

المصدر: مواقع الكترونية والجزيرة نيت

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى