اقتصادالرئسية

الدولار في طريقه لتكبد خسارة أسبوعية وتراجع اليورو والفدرالي الأميركي يلوح برفع أكبر للفائدة

تراجع اليورو بعد ارتفاعه لأعلى مستوى في أكثر من أسبوعين الخميس 21 يوليوز عندما رفع البنك المركزي الأوروبي تكاليف الإقراض في أول رفع للفائدة منذ 2011

ارتفع الدولار بقوة اليوم الجمعة 22 يوليوز ، لكنه ظل في طريقه نحو تكبد أكبر خسارة أسبوعية منذ نهاية مايو بعد بيانات اقتصادية أميركية ضعيفة.

وتراجع اليورو بعد ارتفاعه لأعلى مستوى في أكثر من أسبوعين الخميس 21 يوليوز عندما رفع البنك المركزي الأوروبي تكاليف الإقراض في أول رفع للفائدة منذ 2011.

وقفز مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل 6 عملات رئيسية، 0.35% إلى 106.98 في أعقاب انخفاض 0.36% الخميس.

لكن على مستوى أسبوعي ظل منخفضاً 0.95% وهو أكبر تراجع منذ 29 مايو وأول انخفاض أسبوعي منذ 4 أسابيع.

وتراجع اليورو 0.44% إلى 1.0187 دولار متراجعاً أكثر عن المستوى المسجل الخميس 21 يوليوز عند 1.0279 دولار في أعقاب رفع أكبر من المتوقع للفائدة من جانب البنك المركزي الأوروبي.

واتجه الين الياباني نحو أول ارتفاع أسبوعي منذ نهاية مايو وإن قلل تعافي الدولار مكاسبه.

وارتفع الدولار 0.43% إلى 137.925 ين بعد تراجعه 0.67%مساء مبتعداً أكثر عن أعلى مستوى في 24 عاماً عند 139.38 ين، الذي وصل إليه الأسبوع الماضي.

وبالنسبة لبقية العملات، تراجع الجنيه الإسترليني 0.35% إلى 1.1962 دولار ليقلص مكاسبه خلال الأسبوع إلى 0.8%، لكنه يظل عند أعلى مستوى منذ نهاية مايو .

وانخفض الدولار الأسترالي 0.47% إلى 0.69035 دولار وارتفع على مستوى أسبوعي 1.63%، لكن ذلك يظل أفضل أداء له منذ 20 مايو .

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى