الرئسية

زلزال الحوز.. إشادة الساكنة بانطلاق عملية إحصاء قاطني البنايات المتضررة

أشاد سكان جماعة أسني (إقليم الحوز) بإطلاق السلطات المحلية عملية إحصاء قاطني البنايات المتضررة من الزلزال الذي ضرب عددا من أقاليم المملكة.

وتهدف هذه العملية، التي تجري في إطار التدابير التي اتخذتها السلطات لتقييم الأضرار الناجمة عن الزلزال، إلى تقديم المساعدة اللازمة للسكان المتضررين الذين يواجهون تداعيات هذه الكارثة الطبيعية.

وتعد هذه العملية من بين المراحل الأولى الهادفة إلى الاستجابة لاحتياجات السكان المتضررين ومعالجة الأضرار الناجمة عن الزلزال.

وأشاد عبد الله، أحد المستفيدين بدوار أسلدة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بالجهود التي تبذلها السلطات من أجل إنجاح هذه العملية.

من جهته، أكد آيت إفكان، وهو من سكان الدوار، أن العديد من المباني تضررت جزئيا أو كليا جراء الزلزال الذي ضرب المنطقة، معربا عن امتنانه وتقديره لهذه المبادرة.

من جانبه، أشاد عمر، أحد المستفيدين من هذه العملية كذلك، بتعبئة جميع الإمكانيات البشرية والمادية من أجل مساعدة الساكنة، معربا عن امتنانه للملك محمد السادس على العطف الذي أبداه لساكنة المناطق المتضررة.

ويتم خلال هذه العملية جمع معلومات حول السكن وموقعه والقاطنين به، وكذا رغبات صاحب السكن من قبيل بناء سكن جديد، أو إعادة التأهيل.

وتأتي هذه العملية تنفيذا لتوجيهات الملك محمد السادس خلال اجتماع عمل ترأسه جلالته يوم 14 شتنبر 2023 بالقصر الملكي بالرباط، والذي خصص لتفعيل البرنامج الاستعجالي لإعادة إيواء المتضررين والتكفل بالفئات الأكثر تضررا من زلزال الحوز.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى