حول العالم

مدير حملة ترامب السابق وراء القضبان

قرر القضاء الأمريكي اليوم حبس المدير السابق لحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية، بول مانافورت، متهما إياه بمحاولة إعاقة سير العدالة.

وصدر هذا الحكم عن القاضية إيمي بيرمان جاكسون في المحكمة المحلية بواشنطن، حيث اتُهم مانافورت بمحاولة الاتصال مع شاهدي عيان في قضيته عبر تطبيق دردشة وممارسة الضغوط عليهما وتقديم رشوة لهما.

وتثبت هذه الاتهامات البيانات التي عثر عليها مكتب التحقيقات الفدرالي FBI على حساب مانافورت في الإنترنت.

وسبق أن طالب المدعي الخاص روبرت مولر المحكمة بالتنحي عن قرار يسمح لمانافورت بالبقاء تحت الإقامة الجبرية في منزله مقابل دفعه كفالة بمبلغ عشرة ملايين دولار.

واعتقلت السلطات مانافورت وسيبقى وراء القضبان حتى محاكمته، وتنتظره عقوبة بالسجن لسنوات طويلة في حال إدانته في قضايا غسل الأموال وممارسة حملات اللوبي غير المشروع لصالح الحكومة الأوكرانية والتهرب الضريبي.

واقترف مانافورت، حسب المحققين، هذه المخالفات قبل توليه منصب مدير حملة ترامب.

من جانبه، يرفض مانافورت جميع الاتهامات الموجهة إليه.

المصدر: وكالات

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى