بلافريج والشناوي عن FGD يقترحان طريقة جديدة ومبدعة لمحاربة التملص الضريبي

0

قدما النائبان عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، عمر بلافريج ومصطفى الشناوي، تعديلات تهم المادة 7 من المشروع، والتي تتعلق بالتسوية الطوعية للوضع الجبائي للخاضعين للضريبة، والتي تهم الأشخاص الذين أخلوا بالتزاماتهم المنصوص عليها في القانون الضريبي، عبر فتح حقيقي حول التعاقد الاجتماعي وضرورة أداء الضريبة من طرف الجميع، يليه إجراء معروف دوليا يتمثل في تغيير ألوان الأوراق البنكية بعد 6 أشهر.

وأوضحا النائبان، أن المقترح البديل يمكن أن تقوم به الحكومة باتفاق مع بنك المغرب، لمحاربة الفساد والغش، بحيث يعلن عن تغيير ألوان الأوراق المالية، ليكون كل من يتوفر على أموال محصول عليها بطريقة غير قانونية ويحتفظ بها مضطرا للتصريح بذلك، لأنها ستصبح بدون قيمة في ما بعد.

في نفس السياق الإبداعي، أكد النائبان، الحاجة لضرورة  إنشاء وحدة على مستوى مديرية الضرائب لتسوية وضع الأشخاص الخاضعين للضريبة عوض تطبيق نسبة 5 في المئة على الجميع، وتخفيف العبء على الطبقة المتوسطة، عبر إعفاء شريحة الدخل إلى غاية 40 ألف درهم من الضريبة على الدخل.

اترك رد