بمناسبة صدور مؤلفه “الوطنيون المغاربة في القرن20” بوعزيز ضيفا في برنامج حديث مع الصحافة(فيديو)

0

قال المؤرخ والباحث مصطفى بوعزيز، إن أول انتماء مستبطن وعلاقة تطابق بين “الذات المغربية” و الفضاء، كان هو الغرب الإسلامي، الذي نسميه اليوم المغرب الكبير أو الفضاء المغاربي والأندلس (شبه الجزيرة الإيبرية التي تضم كل من إسبانيا والبرتغال)، وهذا الفضاء هو الذي يشكل بداية تميزا للمغاربيين عن الشرق.

وأضاف مصطفى بوعزيز، في معرض رده عن  سؤال، وجهه له الصحافي عبدالله ترابي في برنامجه حديث مع الصحافة، بمناسبة صدور مؤلفه “الوطنيون المغاربة في القرن العشرين”، متى وكيف بدأ تشكل وعي المغاربة بأنهم ينتمون لوطن واحد اسمه المغرب؟، أنه في هذا الفضاء، تشكل نوع من التدين خاص مبني على المالكية، وتشكلت لغة التي ستعطي الدراجات المغاربية، وتشكل مخيال جماعي، والذي يوجد فيه ما يميزنا عن الشرق.

وأشار بوعزيز، أن فضاء الغرب الإسلامي هو اللبنة الأولى لتشكل المغاربي، والمغرب ضمنه، والذي كان له بناء سياسي ممثلا في الموحدين، الذين كانوا يبسطون نفوذهم على مجموع هذه المنطقة، هذا التشكل الأولي يضيف بوعزيز،  سيعرف نوعا من التميز للمغرب مع فترة العثمانيون….

وفيما يلي كامل الحوار في برنامج “حديث مع الصحافة”..

اترك رد