سياسة

العثماني محاربة الفساد ليست مسؤولية الدولة وحدها

قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إن المعركة ضد الفساد والرشوة مستمرة ومتواصلة، وأن المغرب منخرط فيها بقوة، منبها في الوقت نفسه، إلى أنها معركة ومسؤولية الجميع؛ الدولة والمجتمع المدني والإعلام والقطاع الخاص، وليست مسؤولية الدولة لوحدها.

وأضاف رئيس الحكومة  “نحن شركاء  في محاربة الفساد واقتصاد الريع، وهو ورش يحتاج لنفس طويل”، منوها في الوقت ذاته، بأن في الإدارة المغربية الكثير من الموظفين والمسؤولين يعملون بجد وبوطنية عالية، وإلا لما تحقق الكثير بالمغرب بقيادة  الملك.

في مستوى ثاني، في كلمة له خلال الجلسة الافتتاحية للمنتدى الاقتصادي، لجهة فاس مكناس، في نسخته الثالثة بمدينة فاس، الأربعاء 4 دجنبر 2019، دعا العثماني للافتخار بالمغرب لما حققه خلال العقدين الماضيين، معطيا جهة طنجة ومشروع ميناء المتوسط وتطور البنيات التحتية كأمثلة فقط.

في نفس السياق نوه  رئيس الحكومة، بإعطاء المنتدى الاقتصادي للجهة أهمية للشباب المقاول، ودعم المقاولات المبتكرة، مشيرا لأهمية تربية الجيل الصاعد على الحس المقاولاتي والابتكاري، وثقافة العمل والإبداع.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى