إدمين يكتب:مازال بين رجال السلطة من يحنون للشطط بالتصرفيق في اهانة حقيرة لكرامة المواطن

0

عزيز ادمين الخبير الدولي في مجال حقوق الإنسان

المجهود كله لي دارت الدولة، كيجي هذا ممثل السلطة يضربو في الصفر…

شاهدت مجموعة من الفيديوهات لنفس رجل الشرطة، الذي كلمة جوج، ينزل على المواطنين بالتصرفيق والركل…

هذه المحنة، أساسها اعادة الثقة بين ممثلي السلطة والشعب، ممثل السلطة لي محصن بقوانين ، كان دايما يتلدد بتعنيف وسب الناس في الشارع على اقل شيء ممكن يتحل بالتفاهم والحوار…

شاهدنا فيديوهات، ناس رفضو حضور ممثلي السلطة لحييهم،
لانهم يذكرونهم بقمعه، ورجموهم بالحجارة، فما كان من ممثل السلطة الا وان حمل الميكروفون وخاطب الناس ، اننا في الجائحة محتاجين لبعضياتنا ونديرو يد في يد، زاد قال حنا اليوم معا في مواجهة الوباء، واستاجبو ليه الناس ، ونساو ماضي التعسف والشطط في استعمال السلطة..


رجل سلطة اخر، كينزل من سيارتو، وكيقصد مجموعة من ناس كيلعبو الكرة الحديدية، وعطاهم درس في المواطنة وفي الابوة، وخلا انطباع كبير عند الناس…


امراة سلطة تستعمل الدارجة البسيطة للتواصل مع الناس، وصوتها مبحوح بالصراخ، وامراة سلطة اخرى تخرج من جيبها لتعطي لمحتاج…


وفي الختام ، يظهر الوجه الحقيقي الذي نقلته بعض الفيديوهات (وما خفي كان اعظم) ، لازال بين رجال السلطة من يحنون للشطط بالتصرفيق في اهانة حقيرة لكرامة المواطن ويزيد بالركل والركل معروف من يمارسه..


هذا رجل السلطة الذي هدم بتصرف ، الصورة الجميلة الذي بدات تتشكل في وعي الناس على الدولة، عليه ان يتحمل مسووليته …


فالموت بكرامة خير من العيش بلا كرامة
لا للعنف
لا للشطط
نعم لاحترام الكرامة

Leave A Reply