اقتصادالرئسية

النقاط الرئيسية في مذكرة المندوبية السامية للتخطيط حول التكلفة الاقتصادية للعنف ضد الفتيات والنساء

في ما يلي النقاط الرئيسية في مذكرة المندوبية السامية للتخطيط تحت عنوان” التكلفة الاقتصادية للعنف ضد الفتيات والنساء: النفقات وفقدان الدخل لدى الأسر” والمنجزة استنادا إلى معطيات البحث الوطني حول العنف ضد النساء والرجال من طرف المندوبية السامية للتخطيط، بدعم من منظمة الأمم المتحدة للمرأة بالمغرب سنة 2019 :

ـ تكلفة العنف الجسدي والجنسي ضد النساء تبلغ ما قيمته 2,85 مليار درهم.

ـ بقسمة هذه التكلفة على العدد الإجمالي للضحايا،يبلغ متوسط التكلفة حوالي 957 درهم لكل ضحية.

ـ تشكل التكاليف المباشرة الجزء الأكبر من التكلفة الاقتصادية الإجمالية بحصة 82٪ (2.33 مليار درهم) مقابل 18٪ فقط كحصة للتكاليف غير المباشرة (517 مليون درهم).

ـ يحتكر الفضاء الزوجي لوحده أكثر من ثلثي التكلفة الاقتصادية الإجمالية للعنف بحصة 70% (تكلفة إجمالية تقدر بـ 1.98 مليار درهم) يليه فضاء الأماكن العمومية بحصة 16% (448 مليون درهم) ثم الوسط العائلي بحصة 13% (366 مليون درهم).

ـ ما يقارب 85 % من التكلفة الاقتصادية الإجمالية للعنف تهم العنف الجسدي (2.4 مليار درهم) و15.3٪ (436 مليون درهم) منها تهم العنف الجنسي.

ـ يكلف العنف الذي تتعرض له النساء في الوسط الحضري الضحايا وكذا أسرها ما قيمته 1,73 مليار درهم مقابل 601 مليون درهم في الوسط القروي.

ـ تمثل التكاليف المترتبة عن الولوج للخدمات الصحية 42.3% من التكلفة المباشرة (986 مليون درهم)، تليها في المرتبة الثانية المصاريف المتعلقة باللجوء للخدمات القانونية والقضائية (25.8% أي 600 مليون درهم) ثم مصاريف استبدال أو إصلاح الأغراض التي تم إتلافها (17.9 % أي 417 مليون درهم) والإيواء إثر مغادرة البيت (13.5 % أي 314 مليون درهم) وبالأخير اللجوء لخدمات المجتمع المدني (0.5% أي 11 مليون درهم).

ـ يكلف العنف ضد النساء في سياق العلاقات الزوجية بالنسبة ل 24 بالمئة من النساء اللاتي يتحملن التكاليف المباشرة و/أو غير المباشرة تكلفة تقدر ب 1,98 مليار درهم، منها 1,3 مليار درهم في الوسط الحضري و681 مليون درهم في الوسط القروي.

ـ يقدر العنف الجسدي و/أو الجنسي ضد النساء داخل الفضاء العائلي بما يعادل 366 مليون درهم.

ـ يعود الجزء الأكبر من هذه التكلفة إلى تكلفة العمل المنزلي الذي تخلت عنه الضحايا وأزواجهن بقيمة 36.2 مليون درهم (61.3% من التكلفة غير المباشرة لهذا السياق)، تليها التكلفة المترتبة عن فقدان العمل المؤدى عنه ب 19.9 مليون درهم (33.7%) وتكلفة تغيب أطفال الضحايا عن الدراسة ب 3 مليون درهم (5%).

ـ تحمل 16.2% من بين النساء اللواتي تعرضن للعنف في الأماكن العمومية نفقات مباشرة وغير مباشرة تقدر بـ 448 مليون درهم، منها 358.5 مليون درهم مترتبة عن أفعال العنف الجسدي (80% من التكلفة الإجمالية) و98.2 مليون درهم مترتبة عن أفعال العنف الجنسي (20%).

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى