الرئسيةسياسة

إعادة انتخاب عبد الرحمن الكوهن أمينا عاما لحزب الإصلاح والتنمية مدى الحياة

قرر المؤتمر الوطني الرابع لحزب الإصلاح والتنمية، المنعقد نهاية الأسبوع، بالخميسات، تحت شعار “لا ديمقراطية بدون إشراك كل الفاعلين السياسين”، إعادة انتخاب عبد الرحمن الكوهن، أمينا عاما للحزب مدى الحياة بعد إجراء تعديل في المادة 44 من القانون الأساسي التي تنص “على أن الأمين العام للحزب هو الرئيس المؤسس إلى حين وفاته، وتتم المصادقة على ذلك في كل مؤتمر وطني، بعد وفاة الرئيس المؤسس يتم انتخاب الأمين العام من طرف المؤتمر الوطني لمدة أربع سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة”.

وجرى، السبت بالخميسات، إعادة انتخاب عبد الرحمن الكوهن أمينا عاما لحزب الإصلاح والتنمية، وذلك خلال المؤتمر الوطني الرابع للحزب المنعقد تحت شعار “لا ديمقراطية بدون إشراك كل الفاعلين السياسين”.

وتم انتخاب الكوهن بالإجماع، بعد عدم توصل اللجنة التحضيرية للمؤتمر بأي طلب للترشح للأمانة العامة، وتقديم استقالة المكتب السياسي.

وفي كلمة بالمناسبة، قال الكوهن إن السياق الذي تنعقد فيه أشغال المؤتمر الوطني الرابع لحزب الإصلاح والتنمية، “يتميز بتقلبات متسارعة يشهدها العالم، ما يلزمنا بإعادة النظر في رؤية الحزب السياسية وتقييم عناصر القوة ومكامن الضعف، والبحث عن الحلول لتطوير هذه الرؤية”.

وأوضح أنه منذ أكتوبر 2021 عقد الحزب مجموعة من اللقاءات أسفرت عن مخرجات تروم إعادة هيكلة كل الهيئات وإعادة النظر في القانون الأساسي للحزب.

من جهة أخرى، أشار إلى أن الحزب يضع ضمن أولوياته النهوض بأوضاع المرأة المغربية، باعتبارها ركيزة أساسية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحتل مكانة متميزة. وفي الشأن البيئي دعا الكوهن الحزب إلى العمل من أجل الحفاظ على مياه الأودية وترشيد استعمال الماء وتحلية مياه البحر.

وبخصوص قضية الصحراء المغربية ،قال “إننا في حزب الإصلاح والتنمية نجدد تأييدنا لمخطط الحكم الذاتي، و تجندنا لصالحه”.

وتضمن برنامج المؤتمر الوطني الرابع لحزب الإصلاح والتنمية، على الخصوص، تقديم التعديلات الواردة في القانون الأساسي والمصادقة عليها، فضلا عن مناقشة التقرير الأدبي والسياسي وتقديم استقالة المكتب السياسي وانتخاب الأمين العام.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى