جهاتمجتمع

اعتقال الملثمين المتهمين بالاعتداء على سائق سيارة ومرافقته

علم “دابا بريس” من مصادر مطلعة أن عناصر الدرك الملكي، التابعة للمركز القضائي بآسفي، وعناصر الدرك بجماعة جمعة اسحيم، تحت الإشراف المباشر للقائد الجهوي وقائد السرية، وبتنسيق مع الوكيل العام للملك باستئنافية آسفي، أوقفوا ما مجموعه 14 شخصا من المتهمين في قضية الاعتداء على سائق سيارة، ورفيقته، سجل تفاصيلها فيديو، راج على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر فيه فتاة والدم ينزف من أنفها رفقة سائق سيارة كبيرة، وهما يتعرضان للتعنيف بالضرب والجرح بواسطة العصي والهراوات والآلات الحديدية، من طرف ملثمين، ونعتهما بأقبح النعوت.
وأشارت المصادر إلى أن الأمر يتعلق بـ 14شخصا، جلهم من سكان دوار الزحاحفة، التابع للجماعة القروية لبخاتي، وواحد من أولاد غانم، وواحد من الزمامرة.
وأضاف المصادر أن بعض المتهمين جرى إيقافهم، أمس الجمعة، والبعض الآخر سلم نفسه للدرك، اليوم السبت.
وأشار المصدر إلى أن هناك من المتهمين من يشتغل في مجال الفلاحة ورعي الغنم.
وجرى إيقاف المتهمين، بعد التعرف على ملامحهم، من قبل عناصر الدرك الملكي، التي تمكنت من إيقافهم، بعد الاستنفار الأمني الذي شهدته المنطقة.
وتعود تفاصيل القضية إلى انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يوثق لاعتراض ملثمين سائق سيارة كبيرة كان رفقة شابة بمنطقة الوردان بأولاد الحيطي التابعة ترابيا لقيادة اثنين الغربية بإقليم سيدي بنور، وشرعوا في تعنيفه، رفقة الشابة، وضربهما ضربا مبرحا بواسطة العصي والهراوات، متهمين إياهما بكونهما يقومان بأشياء مخلة بالحياء، وهي التهمة التي كان ينفيها السائق والرفيقة نفيا قاطعا حسب تصريحاتهما في الفيديو، كما قاموا بتكسير زجاج السيارة، وإتلاف أجزاء منها وسرقتهم لهاتف محمول.
وتقدم الضحيتان بشكاية في الموضوع لدى مركز الدرك الملكي بجمعة اسحيم التابع لإقليم آسفي، حيث تم الاستماع إليهما في محضر قانوني، ليتم في الأخير توقيف جميع المتهمين، في انتظار مثولهم اأمام أنظار الوكيل العام للملك باستئنافية آسفي يوم الاثنين المقبل.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى