تنقيل الزفزافي ومعتقلي الريف من سجن رأس الماء ووضعهم في الكاشو في سجون مختلفة

0

قررت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، على خلفية تسريب ونشر تسجيل صوتي للسجين ناصر الزفزافي، أحد معتقلي حراك الريف، على مواقع التواصل الاجتماعي، اتخاذ قرارات تأديبية في حق مجموعة السجناء من معتقلي الريف والحسيمة من ضمنهم قائد الحراك ناصر الزفزافي، “بعد ثبوت قيامهم بالتمرد والتنطع في وجه الموظفين والاعتداء عليهم ورفض تنفيذ الأوامر”، حسب بلاغ للمندوبية.

وقررت المندوبية العامة بتوزيع المعتقلين على مؤسسات سجنية متفرقة، ووضعهم في زنازين التأديب الانفرادية (الكاشو) ومنعهم من الزيارة العائلية ومن التواصل عبر الهاتف لمدة 45 يوما، وذلك، حسب بلاغ للمندوبية، “تطبيقا للقانون وحفاظا على أمن المؤسسة وسلامة نزلائها”.

يذكر أن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج فتحت تحقيقا إداريا معمق في الموضوع، خلصت نتائجه إلى “وجود تقصير مهني جسيم من طرف مدير السجن المحلي رأس الماء بفاس وعدد من موظفي هذه المؤسسة، والذين اتخذت في حقهم لذلك الإجراءات التأديبية المناسبة”.

في نفس السياق، كشف والد الزفزافي بأن إبنه ناصر يتعرض لتعذيب وحشي وهمجي ، لحدود الآن …. تشارك فيه أجهزة مختلفة ، كما أفاد مصدر عليم بأن الزفزافي تم ترحيله إلى سجن مكناس بمفرده ، في حين تم توزيع رفاقه على سجن عين عيشة بتاونات وسجن تازة وسجن زايو بالناظور …

 

اترك رد