سياسة

قيادة حزب الاستقلال تزور رئيس الحكومة وندوة صحافية للإقناع بتفعيل مذكرة تعديل قانون المالية

في سبيل تفعيل مضامين مذكرة تعديل قانون المالية، ، الذي سبق وأن تقدم به فريق حزب الاستقلال، قامت أمس الأربعاء، قيادات من حزب الاستقلال، على رأسها الأمين العام للحزب نزار بركة، بزيارة لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني، بمقر إقامته بالرباط، لمحاولة إقناع هذا الأخير بمضامين مذكرة الحزب حول تعديل قانون المالية.
مذكرة حزب الاستقلال، التي رفعها إلى الحكومة، ونظمت بشأنها ندوة صحفية بمقر مجلس النواب من طرف نواب ومستشاري حزب الاستقلال في البرلمان أول أمس الثلاثاء، تتضمنمجموعة من التدابير التي يعتبرها الحزب ذات مضامين اجتماعية، ويعتبرها أيضا إجراءات ضرورية واستعجالية بهدف مواجهة غلاء المعيشة وتحسين القدرة الشرائية ودعم تشغيل الشباب.
كما أن لمذكرة التي جرى إبراز مضامينها يأن “واقع الحال بالنسبة للأغلبية الساحقة للأسر المغربية يتسم بتدهور مطرد للقدرة الشرائية وارتفاع معدلات البطالة ولاسيما في صفوف الشباب والنساء وعدوة مظاهر الفوارق الاجتماعي والتفاوتات الاجتماعية في العميس اليومي للمواطنين”.
و بغية تجاوز هذه الوضعية لتجاوز هذه الوضعية، اطالبت ب “إدخال تعديل على قانون المالية الحالي يسمح بالرفع من الأجور على مرحلتين؛ وذلك عبر إقرار زيادة 200 درهم شهريا للموظفين ابتداء من فاتح يوليوز 2018، على أن يتم تحديد مبلغ وأجل تنفيذ الشطر الثاني من الزيادة في إطار الحوار الاجتماعي، والرفع من سقف الدخول المعفاة من الضريبة على الدخل من 30 ألف درهم إلى 36 ألف درهم”.
كما أكدت المذكرة على ضرورة إدماج الخصم الضريبي عن الرسوم الدراسية في التعليم الخاص من مجموع الدخل الفردي في حدود 6 آلاف درهم سنويا عن كل طفل متمدرس، مؤكدة أن تدريس الأبناء يكلف الأسر المغربية ما بين 30 و40 في المائة شهريا.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى