سياسة

ناصر بوريطة: يكشف عدد إرهابيي داعش والقاعدة في إفريقيا

صرح وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، أن أكثر من 10 آلاف إرهابي ينتمون لتنظيمي داعش والقاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، يوجدون في القارة الإفريقية.

وذكر بوريطة، خلال الاجتماع الذي عقده التحالف الدولي بمدينة الصخيرات، وهو التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد الإرهاب في سوريا والعراق، أول أمس: ” أنه في إطار تطوّر إستراتيجية داعش، فإنّ إفريقيا من أكثر المناطق المستهدفة؛ حيث يستغل الإرهابيون نقاط ضعفها”،
ودعا زير الخارجية لضرورة التعاون بين الدول الإفريقية والتحالف الدولي ضدّ تنظيم داعش، موكدا في المؤتمر الصحافي المشترك الذي نظمه مع مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التحالف، بريت ماكغورك، إلى أنّه عدا سوريا والعراق وأفغانستان، كانت القارة الإفريقية الأكثر مناطق التي تعرضت إلى اعتداءات إرهابية، و”عدد الضحايا فيها أكبر مما هو عليه في أوروبا”.
المبعوث الأمريكي من طرف ترامب ، بريت ماكغورك” قال في نفس المؤتمر الصحافي : إنّ “الاجتماع أتاح لأعضاء التحالف مشاركة معلومات تمكّن من بناء شبكة لحماية أراضينا، ومنع المقاتلين من عبور الحدود والتصدي لتمويل الإرهاب”. كما أشار ماكغورك، أن “التحالف خصص 90 مليون دولار لبرامج إعادة الإعمار في سوريا والعراق”.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى