قيادة PSU تقرر تاسيس مركز للأبحاث و الدراسات وتصادق على طرد مستشارين لم ينضبطوا

0

صادق المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد، لى قرار طرد الأعضاء و العضوات المنتخبين خلال استحقاقات 8 شتنبر و الذين لم يلتزموا بتعميمه و بلاغه الخاص بالتحالفات داخل المجالس المنتخبة و الذي يؤكد على رفض الحزب، التحالف مع الفاسدين و الأحزاب الإدارية مؤكدا أنه سيتم مراسلة كل المعنيين برسائل خاصة، و سيبقى القرار مفتوحا بالنسبة لحالات أخرى.

جاء ذلك، في بلاغ صادر عن حزب الشمعة أول أمس الأحد بالدارالبيضاء، حيث ناقش مستجدات الساحة السياسية، في ظل استمرار الأزمة العالمية بكل تداعياتها والأوضاع الإقليمية غير المستقرة،وأوضاع البلاد و نتائج استحقاقات 2021 ،مع افتتاح الدورة التشريعية 2021 ـ 2026 للبرلمان وظروف الدخول السياسي و الدراسي. و توقف عند قرار محكمة العدل الأوربية بخصوص اتفاقية الصيد البحري و الفلاحة ما بين المغرب و الاتحاد الأوروبي و الصراعات الجيواستراتيجية و لغة المصالح المتعددة. و كذا قرار خفض التأشيرات ب 50 بالمئة بالنسبة للمغاربة من قبل فرنسا التي تستعد لتنظيم انتخاباتها الرئاسية 2022، والتي تعرف تنامي تيارات اليمين المتطرف و موجة عنصرية تجاه الأجانب و خاصة المغاربيين، كما عمل المكتب السياسي على استكمال تقييم انتخابات 2021 على المستوى الوطني و الحزبي، حيث سيعدّ تقريرا شاملا ضمن التقرير السياسي الذي سيقدّم للمجلس الوطني الذي سينعقد يوم الأحد 24 أكتوبرالمقبل .

المكتب السياسي وفق البلاغ ذاته، قرر إحياء ذكرى الشهيد عبدالسلام المودن” بتنسيق مع فرع الحزب بقلعة السراغنة، و تنظيم جامعة فكرية قبل دورة المجلس الوطني لنهاية دجنبر 2021، و عقد لقاء تكويني لعضوات و أعضاء المجالس المنتخبة يسهر عليه المكتب السياسي بتنسيق من منتخبيه مع طرح أرضية تعرض على المنتخبين، و تاسيس مركز للأبحاث و الدراسات خاص بالحزب، كما ينص على ذلك قانون الأحزاب، يلعب فيه قطاع الجامعيين الديمقراطيين، الدور الأساسي مع انفتاحه على خبراء و كفاءات، و تنظيم يوم خاص لبلورة خطة للعمل المؤسساتي الفعال، على مستوى الفروع و الجهات و البرلمان مع تطوير العمل الجماهيري والشعبي و دعم الحركة الإجتماعية ودينامياتها، وكذا تطوير مشروع الإعلام الحزبي.

Leave A Reply