سياسةمغاربية

عمر هلال: “الجزائر تسعى للتصعيد ضد المغرب للتهرب من وضع اجتماعي واقتصادي خطير”

اتهم الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، الجزائر بالسعي للتصعيد ضد المملكة، في محاولة لـ”التهرب من وضع اجتماعي واقتصادي خطير” على ترابها.

وذكر هلال في مقابلة مع مجلة “نيوزلوكس” الأمريكية، أنه و “بدلا من أن تدرك أخطاءها، تحاول الجزائر بشدة إلقاء اللوم على المغرب على كل مشاكلها، لكن، لحسن الحظ أن الشعب الجزائري لا يجاري هذه الحملة التشهيرية اليومية”.

وتابع وفق ما ذكرت “رويترو ولاماب”، أنه “رغم كل الاتهامات الباطلة وتصعيد الجزائر، اختار المغرب موقفا مسؤولا ومدروسا، لأنه ليس بلدا يفضل الحرب، فالمملكة المغربية بلد محب للسلام “، مشيرا إلى أن الملك محمد السادس “مد اليد إلى الجزائر بدعوتها للعمل سويا وبدون شروط لإرساء علاقات ثنائية تقوم على الثقة والحوار وحسن الجوار”.

وفي رده على إمكانية بدء حرب في المنطقة، قال هلال “أتمنى بصدق ألا يحدث ذلك أبدا”.

يذكر أن الجزائر تقدم الدعم والمساندة لجبهة “البوليساريو” الانفصالية و التي تتنازع مع المغرب على إقليم الصحراء منذ 1976، وتريد الجبهة الاستقلال التام عن المغرب، بينما يعتبرها المغرب جزءا لا يتجزأ من أراضيه، ولا يمكن المفاوضة حولها، بالمقابل يقدم المغرب مقترحا لحل سياسي، أساسه حكم ذاتي موسع.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى