استئنافية الرباط تنطق بالحكم في ملف الصحافيين 4 وحيسان يوم 23 دجنبر

0

أعلنت رئاسة محكمة الاستئناف بالرباط، عن إدخال قضية الصحافيين الأربعة وعبد الحق حيسان عضو ممثلي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمجلس المستشارين، والذين يتابعون على خلفية ما عرف بتسريب مضمون عمل لجنة تقصي الحقائق البرلمانية، حول ملف التقاعد، إلى المداولة، كما حددت جلسة يوم الاثنين 23 دجنبر 2019، للنطق بالحكم.

وذكرت اللجنة الوطنية للتضامن والدفاع عن المستشار الكونفدرالي عبد الحق حيسان والصحافيين الأربعة، أنها تابعت هذا الملف لمدة تقارب السنتين، خاصة من قبل النقباء والمحامون، عبد الرحمان بن عمرو، عبد الرحيم الجامعي، خالد السفياني، عبد العزيز النويضي، وعلي عمار.

هذا ودعت اللجنة التضامنية مع المستشار الكنفدرالي والصحافيين الأربعة، استنادا لبلاغ توصلت “دابا بريس” بنسخة منه، كل الهيئات والمنظمات العضو في اللجنة الوطنية للحضور بكثافة وقوة لجلسة النطق بالحكم، التي ستجري وقائعها يوم 23 دجنبر، على الساعة 11 صباحا بمكمة الاستئناف بالرباط.

جدير بالذكر، أن تفاصيل هذه المحاكمة تعود إلى سنة 2017، حيث كانت استدعت الشرطة القضائية أربعة صحافيين هم: محمد أحداد من جريدة “المساء”، وكوثر زاكي من موقع “لوسيت أنفو”، وعبد الحق لشكر من جريدة “أخبار اليوم”، وعبد الإله سخير رئيس تحرير موقع “الجريدة 24″، بالإضافة إلى المستشار البرلماني، عبد الحق حيسان، وجرى التحقيق معهم حول مصدر الأخبار التي نشروها في المؤسسات الإعلامية التي يشتغلون فيها، والتي تهم لجنة تقصي الحقائق في البرلمان في ملف التقاعد، والملفت للانتباه في الواقعة، أن الأخبار التي جرى نشرها أخبار صحيحة وليست كاذبة.

 

اترك رد