شبيبة منيب تتحدى منع الداخلية بأحفير وتنظم ملتقاها 1 بشعار الحرية للمعتقلين السياسيين

0

أكدت حركة الشبيبة التقدمية فرع أحفير  في ملتقاها الشبابي الأول، الذي نظمته، تحت شعار ” الحرية للمعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب”، وذلك أيام 17 و 18 و 19 يناير 2020″ بمقر الحزب الاشتراكي الموحد أحفير، بعد أن كان من المزمع تنظيمه بمركز الاستقبال المغرب العربي بوجدة والذي تم منعه في آخر اللحظات من قبل وزارة الداخلية، عن إدانتها  للمنع الذي تعرض له الملتقى من طرف وزارة الداخلية، وعن دعوتها  إلى رفع الحصار على كافة الإطارات التقدمية والديمقراطية بالمغرب.

وأضاف بلاغ شبيبة نبيلة منيب بوجدة، الدي توصلت “دابا بريس” بنسخة منه،  أنه يعتبر أنه لا نموذج تنموي في الأفق دون تصفية الأجواء السياسية، بإطلاق كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب، وعن تثمينها  لمذكرة فيدرالية اليسار الديمقراطي المقدمة للجنة النموذج التنموي.

المصدر ذاته، أكد على إيمانه  بوحدة اليسار باعتباره رافعة أساسية للنضال الديمقراطي، داعيا إلى التشبث بما راكمته حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية عبر تاريخها حول الديمقراطية الداخلية، وحرية المبادرة والإبداع والابتكار لدى الشابات والشباب.

هذا وطالب البلاغ، بضمان حقوق الشباب في التعليم والصحة والشغل، وتوفير فضاءات للشباب (دور الشباب، المخيمات، الملاعب الرياضية…).

Leave A Reply