أستاذي جسوس أخبرك أن عملية التضبيع تتم على أحسن وجه

0

عبد الرحمان الغندور

أخي وأستاذي سي محمد جسوس:

لا شك أنك تذكر تلك الصيحة المدوية، التي فجرتها في مناظرة ايفران الثانية في صيف 1980 ، حين صرخت :

” إنهم يريدون خلق جيل من الضباع “

أخبرك أن عملية التضبيع تتم على أحسن وجه. وأن صناعها وتلامذتهم يستولون اليوم على مراكز القرار في مؤسسات التشريع والتنفيذ، ويحتلون مواقع القيادات في الأحزاب والنقابات.

واعلم سيدي رحمك الله، أن المدرسة العمومية التي صنعت رجالا بالأمس، هي الآن مشتل لاستنبات المزيد من الضباع، إلا من رحم ربك.

واعلم أيضا، أن المجتمع الذي كرست له حياتك، علما ونضالا، يكاد ينقسم إلى فئتين:
– فئة الضباع الحاكمين، وهم الأقلية.- وفئة الضباع المحكومين، وهم الأغلبية
وأن الصراع الدائر اليوم، هو حول أي الفئتين أحسن ضباعة وأجود صنعا للتضبيع.
إننا نرى وصاياك لمقاومة التضبيع، قد تم تحنيطها في متحف الحفريات المغربية لدى الدولة والأحزاب والنقابات وجمعيات الريع المدني.

وأن بعضا من إخوانك وتلامذتك لا زالوا في موقع المقاومة يصارعون على جميع الواجهات، بما فيها واجهة من يستحضرونك قولا، ويقتلونك فعلا بواسطة الضبع الحاقد الذي يسكن لا وعيهم.

اترك رد