الداودي: مجلس المنافسة مشتغل على تقديم جواب حول تسقيف أسعار المحروقات

0

أكد لحسن  الدوادي،   أنه و “بعد انشغال الرأي العام بقرار تسقيف أسعار المحروقات، وبعد تواتر الأسئلة حول توصل الوزارة بجواب مجلس المُنافسة من عدمه، حول إبداء الرأي في هذا الصدد” أن وزارته،  أي الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، توصلت  من مجلس المنافسة بمُراسلة تُفيد أن المجلس يعكف على إعداد الجواب من خلال عدة مشاورات يقوم بها مع الفاعلين والقطاعات المعنية،

وأضاف الوزير في تدوينة له على صفحته بالفايسبوك، أن الوزارة نتيجة لذلك،  لن تتوصل بجواب من مجلس المنافسة  إلا بعد 14 من فبراير المُقبل.

يشار في هذا الصدد، أن تسقيف أسعار المحروقات عرف نقاشات مارطونية على هامش تقرير لجنة التقصي، داخل المؤسسة البرلمانية، وأن  لحسن الداودي، كان أكد  ولأكثر من مرة، على ضرورة تسقيف أرباح شركة توزيع المحروقات، وقال إن  الدولة استفادت من تحرير القطاع، إلا أن الخاسر الأكبر هو المواطن.

لكن يبدو أن تجمع النفطيين، الذي يعتبر ممثلا لشركات توزيرع المحروقات، له رأي اخر في الموضوع، إذ كان أكد في شخص رئيسه لأحدى المجلات الاقتصادية المتخصصة، أن التفاوض مع الدوادي بشأن تسقيف الأسعار غير وارد، وأضاف عاذل زيادي رئيس تجمع النفطيين، لموقع  ECOACTU الاقتصادي (انظر المصدر)، في حوار معه   ” ما السقف الذي نتحدث عنه؟ يجب أن نكون متسقين بقدر ما نحن في قطاع حر. هناك أمران واحدان: إما أن ننظم الهوامش ونعود إلى النظام القديم (التعويض)، أو يجب أن نبقى على التحرير وفي تلك اللحظة لا يمكننا الحديث عن حدود على الهوامش..”.

 

 

اترك رد