اقتصادالرئسية

الشركة الروسية للمعادن (OMK) تعلن عن طبيعة مشاركتها في مشروع خط أنابيب غاز من نيجيريا للمغرب

تعول الحكومة النيجيرية على إطلاق المشروع قبل مايو 2023 عندما تنتهي ولاية الرئيس النيجيري محمد بخاري

أعلنت الشركة الروسية المتحدة للمعادن (OMK) عن طبيعة مشاركتها في مشروع لمد خط أنابيب غاز من نيجيريا إلى المغرب.

وذكرت الشركة الروسية، وفق ما نشرته”RT” استنادا لمصدرها “بأن مشاركتها في المشروع تقتصر على إمكانية توفير منتجاتها المعدنية لخط أنابيب الغاز، وأكدت أنها لا تنظر للمشاركة في المشروع على شكل مستثمر.

وأشارت الخدمة الصحفية للشركة وفق المصدر ذاته “روسيا اليوم”، أن : “الحديث يجري حول إمكانية توريد منتجات OMK المعدنية لمشروع خط أنابيب الغاز NMGP إذا تم تنفيذه. لم يتم النظر في مشاركة الشركة كمستثمر”.

وكان أعلن السفير النيجيري في روسيا عبد الله شيخو، في وقت سابق، بأن الشركة الروسية المتحدة للمعادن (OMK) باتت أحد المستثمرين الرئيسيين في بناء خط أنابيب الغاز NMGP، الذي سيربط نيجيريا بالمغرب.

وتعول الحكومة النيجيرية على إطلاق المشروع قبل مايو 2023، عندما تنتهي ولاية الرئيس النيجيري محمد بخاري.

جدير بالذكر، أن موارد الغاز الأفريقية باتت في دائرة الضوء بشكل متزايد مع تطلع الاتحاد الأوروبي إلى الاستغناء عن الإمدادات الروسية بعد غزو موسكو لأوكرانيا في فبراير/.

وقال وزير البترول النيجيري، تيميبرى سيلفا، للصحافيين في أبوجا في وقت سابق، بأن الحكومة وافقت على مذكرة تفاهم بشأن مشروع الغاز مع الكتلة الإقليمية لغرب أفريقيا (إيكواس) بعد اجتماع لمجلس الوزراء.

وتعد نيجيريا من أكبر منتجي للنفط ومورد رئيسي للغاز والغاز الطبيعي المسال في أفريقيا.

شارك المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى