حمد الله خارج معسكر الأسود وتضارب حول الأسباب

0

أعلنت الجامعة المغربية لكرة القدم، اليوم الخميس، أن المدرب الفرنسي هيرفي رونار، قرر ضم اللاعب عبد الكريم باعدي للائحة 23 لاعبا الذين سيشاركون في النسخة الثانية والثلاثين لنهائيات نيل كأس أمم إفريقيا مصر 2019، المقررة من 21 يونيو إلى 19 يوليوز 2019.

وأشار المصدر نفسه إلى أن “قرار دعوة باعدي يأتي لتعويض غياب اللاعب عبد الرزاق حمد الله المصاب على مستوى الظهر والورك، والذي تبين للطاقم الطبي للمنتخب المغربي أنه لن يستطيع إتمام المعسكر، وبالتالي عدم المشاركة في هذه الكأس”.

وحسب طبيب الفريق عبد الرزاق هيفتي، فاللاعب حمد الله سيخضع لفحوصات دقيقة غدا الجمعة 14 يونيو 2019.

وكانت تقارير إعلامية قبل نشر بلاغ الجامعة أشارت إلى أن حمد الله قرر مغادرة التجمع التدريبي لأسود الأطلس، بسبب خلافات مع بعض اللاعبين، الذين أساءوا التعامل معه.

وكانت مصادر أخرى، أكدت في وقت سابق، أن حمد الله سيغادر معسكر المنتخب الوطني، بسبب تداعيات خلافه مع زميله فيصل فجر، على تنفيذ ضربة الجزاء، خلال مباراة غامبيا، لينتقل بعدها الخلاف إلى غرفة الملابس.

وأرجعت المصادر أن حمد الله قرر مغادرة معسكر المنتخب الوطني لغياب روح الفريق بين عناصر المنتخب الوطني وافتقاده الأجواء المناسبة التي من شأنها أن تساعده في تقديم الأفضل للمنتخب.

وكان الجمهور المغربي يراهن على لاعب أولمبيك آسفي سابقا، للتهديف في نهائيات كأس أمم إفريقيا، وهو اللاعب الذي سبق حرمانه من المشاركة في نهائيات الأولمبياد رغم مساهمته بشكل كبير في تأهيل الأسود، حينها.

يذكر ان المنتخب المغربي يواجه في نهائيات كاس افريقيا 2019 كل من كوت ديفوار وجنوب افريقيا وناميبيا.

اترك رد