بنك المغرب يسجل تفاقم الميزان التجاري بواقع 3.2 مليار درهم ليصل الى 209.2 مليار درهم خلال عام 2019

0

سجل بنك المغرب، تفاقما في الميزان التجاري سنة 2019 بواقع 3.2 مليار درهم ليصل الى 209.2 مليار درهم، مشيرا إلى أن الواردات ارتفعت إلى 9.8 مليار درهم مقابل 6.6 مليار درهم للصادرات.

وأعلن البنك المركزي في تقريره السنوي حول الوضعية الاقتصادية والنقدية والمالية برسم سنة 2019، الذي قدم، أول أمس الأربعاء، أمام الملك محمد السادس، من قبل والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري، أن نسبة التغطية تحسنت بالمقابل بواقع 0.2 نقطة مئوية إلى 57.4 بالمائة. وعلى مستوى الواردات، ارتفعت مشتريات سلع التجهيز بنسبة 5.6 بالمائة الى 127 مليار درهم، نتيجة بالأساس لنمو المقتنيات من الطائرات والمركبات الجوية أو الفضائية الأخرى بنسبة 66.4 بالمائة الى 8 مليار درهم.

كما تزايدت مشتريات المنتجات نصف المصنعة بنسبة 4.7 بالمائة الى 104.5 مليار درهم مع تسجيل نمو بنسبة 63 بالمائة الى 4.1 مليار درهم في مشتريات المنتجات نصف المصنعة من الحديد أو الفولاذ غير المسبوك و وبنسبة 4.5 بالمائة الى 14.4 مليار درهم بالنسبة للمواد البلاستيكية وبنسبة 22.6 بالمائة الى 4.4 مليار درهم بالنسبة للأسلاك والاعمدة والقضبان من الحديد أو الفولاذ.

واشار المصدر ذاته الى ان الواردات من مواد الاستهلاك النهائية سجلت بدورها نموا بنسبة 4.2 بالمائة لتصل الى 113.1 مليار درهم مدفوعة بالاساس بنمو مشتريات ” قطع وأجزاء السيارات والعربات السياحية” بنسبة 6.7 بالمائة لتبلغ 18.8 مليار درهم ، مبرزا انه بالنسبة للمواد الغذائية بلغت المقتنيات 47.8 مليار درهم lمقابل 45.8 مليار نتيجة بالاساس لارتفاع اسعار القمح وتزايد الكميات المستوردة من السكر وعلف الماشية.

ووفقا للتقرير فقد تقلصت بالمقابل الفاتورة الطاقية بنسبة 7.2 بالمائة الى 76.3 مليار درهم، موضحا أن هذا التطور يعزى الى الانخفاض الكبير للواردات من الكهرباء حيث تراجعت من سنة الى أخرى من 2.3 مليار درهم الى 149 مليون درهم نتيجة تعزيز الطاقة الانتاجية الوطنية.

Leave A Reply